تفسير الاحلام حسب الحروف الابجدية



حلم و تأويل رؤيا هدي النبي صلى الله عليه وسلم في نومه

باب : خلاصة الكلام في الرؤى والأحلام






من تدبر نومه ويقظته صلى الله عليه وسلم وجده أعدل نوم، وأنفعه للبدن والأعضاء والقوى، كما ذكر ذلك كله أبن القيم رحمه الله في زاد المعاد، فإنه كان ينام أول الليل ويستيقظ في أول النصف الثاني وقد قال عليه الصلاة والسلام: (أحب الصلاة إلى الله صلاة داود وأحب الصيام إلى الله صيام داود، كان ينام نصف الليل ويقوم ثلثه وينام سدسه، ويصوم يوماً، ويفطر يوماً). متفق عليه.

وكان صلى الله عليه وسلم يقوم ويستاك ويتوضأ ويصلي ما كتب الله له فيأخذ البدن والأعضاء والقوى حظها من الرياضة مع وفور الأجر وهذا غاية صلاح القلب والبدن.

ولم يكن يأخذ من النوم فوق القدر المحتاج إليه، ولا يمنع نفسه من القدر المحتاج إليه منه، فينام إذا دعته الحاجة إلى النوم على شقه الأيمن ذاكراً الله حتى تغلبه عيناه غير ممتلئ البدن من الطعام والشراب ولا مباشر بجنبه الأرض وكان يضطجع على الوسادة ويضع يده تحت خده أحياناً.

وأنفع النوم أن ينام على شقه الأيمن لسهولة هضم الطعام وحتى لا يستغرق النائم في نومه لأن القلب فيه ميل إلى جهة اليسار، وأراد النوم على الظهر ولا يضر الاستلقاء عليه للراحة من غير نوم، وأردء منه أن ينام منبطحاً على وجهه وفي المسند وسنن ابن ماجة عن أبي أمامه قال: مر النبي صلى الله عليه وسلم على رجل نائم في المسجد منبطحاً على وجهه فضربه برجله وقال: قم أو اقعد فإنها نومة جهنمية.

وفي صحيح البخاري من حديث حذيفة رضي الله عنه أنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أوى إلى فراشه قال: (باسم اللهم أحيا وأموت). وإذا استيقظ قال: (الحمد لله الذي أحيانا بعدما أماتنا وإليه النشور).

وأخيراً: كان من هديه في يقظته صلى الله عليه وسلم إذا استيقظ وصاح الصارخ وهو الديك يحمد الله تعالى ويكبره ويهلله ويدعوه ثم يستاك ثم يقدم إلى وضوئه ثم يقف للصلاة بين يدي ربه مناجياً له بكلامه مثنياً عليه راجياً وراغباً وراهباً له، فأي حفظ لصحة القلب والبدن والروح والقوى من هذا ولنعيم الآخرة فوق هذا كله.

وقفة: (رأيت كأن نعلي قد ضلتا)!

قال رجل لابن سيرين: رأيت كأن نعليَّ قد ضلتا، فوجدتهما بعد المشقة. فقال: تلتمس مالاً ثم تجده بعد المشقة.




المصدر: جريدة الجزيرة السعودية العدد 12776 تاريخ 2007-09-21 - عايض بن محمد العصيمي




Twitter Digg Facebook Delicious StumbleUpon